أدرار: ملتقى دولي حول الاستثمار في السياحة الصحراوية ورهان تثمين الموارد الاقتصادية

تحتضن جامعة أحمد دراية بأدرار بحر هذا الأسبوع وعلى مدار ثلاثة أيام كاملة فعاليات الملتقى الدولي الموسوم بعنوان الاستثمار في السياحة الصحراوية ورهان تثمين الموارد الاقتصادية للجماعات المحلية .

إشارة انطلاق الملتقى الدولي من المنتظر بحضور السلطات الولائية المدنية منها والأمنية هذا الاثنين من قاعة المحاضرات الكبرى .

جدير بالذكر أن الملتقى منظم من قبل كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بمعية مخبري التكامل الاقتصادي الجزائري الإفريقي  بجامعة أدرار وكذا مخبر مجموعة البحث في المالية العامة بجامعة تلمسان وكذا مديرية السياحة والصناعات التقليدية لولاية أدرار.

وسينشط دكاترة وباحثون من جامعات جزائرية وأجنبية عديد المداخلات تصب كلها حول هذا الموضوع  على غرار مصر والمغرب  وفلسطين والسعودية والعراق وسويسرا وأوكرانيا واليمن ولبنان وفنلندا.

وسيسلط الملتقى الدولي الضوء على واقع  الاستثمار في السياحة الصحراوية كبديل اقتصادي هام ومدخل لتنمية الموارد للجماعات المحلية كعنوان محاضرة للدكتور ولد الصديق مولود من جامعة سعيدة إلى جانب محاضرات لدكاترة من مختلف الجامعات الجزائرية المشاركة على غرار جامعات الجزائر العاصمة والأغواط وتيسمسيلت وأدرار فضلا عن جامعات أجنبية سويسرية وفنلندية وأوكرانية وعراقية وغيرها.

وللإشارة، وحسب البرنامج المسطر الذي تلقت ” أخبار دزاير ”  نسخة منه وعلى هامش الملتقى سيتم تنظيم صالون السياحة الصحراوية  المعنون بـ”  السياحة الصحراوية دعامة أساسية لتثمين موارد الجماعات المحلية ” للوقوف على واقع الاستثمار السياحي بالجنوب الجزائري عموما وولاية أدرار على وجه الخصوص للتعريف بما تزخر به الصحراء الجزائرية من مقومات سياحية إضافة إلى الاحتكاك بالأساتذة الباحثين والطلبة على مستوى جامعة ادرار والزوار من القطاع السوسيو اقتصادي.

أخبار دزاير: اسباغو. ب

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره