اجتماع للمعارضين للسعيد بوحجة بقصر الحكومة في انتظار قرار الرئاسة

يلتقي اليوم رؤساء الأحزاب المعارضة بالمجلس الشعبي الوطني  مع رؤساء الكتل بقصر الحكومة، بهدف مناقشة تحديد تاريخ جلسة التصويت على جلسة انتخاب رئيس البرلمان الجديد، مع مناقشة إمكانية التوصل إلى مرشح توافقي بين المعارضين، في وقت طرحت تساؤلات بشأن تدخل أحمد أويحيى كوزير أول وأمين عام للأرندي في نفس الوقت في هذا اللقاء.

وحسب المعلومات، فإن رئيس البرلمان السعيد بوحجة لم ينسحب بعد من المشهد، ورفض الإجراءات المتخذة من طرف مناوئيه باعتبار” حالة الشغور ” غير قانونية، فيما لم يتحدد بعد موقف رئاسة الجمهورية مما يحدث داخل الغرفة السفلى.

وللإشارة، فقد قرر مكتب المجلس الشعبي الوطني يوم أمس رفع التجميد عن عمل لجان المجلس، والعودة للنشاط بشكل عادي.

أخبار دزاير: ياسين. ص

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره