الرائد يوسف خطيب ينصف المجاهد لخضر بورقعة ويلتمس مراعاة ظروفه الصحية

التمس المجاهد العقيد يوسف خطيب المدعو سي حسان في بيان باسم مؤسسة ذاكرة الولاية الرابعة التاريخية من العدالة أن تنظر لوضعية المجاهد لخضر بورقعة ” بالرفق والرحمة، وذلك نتيجة وضعيته الحالية، ولظروفه الصحية وكبر سنه وجهاده المعروف “.

وقد سردت المؤسسة تاريخ المجاهد لخضر بورقعة والذي ولد يوم 15 مارس بالعمارية بولاية المدية.

في سنة 1956 التحق بالثورة بعد خروجه من التجنيد الإجباري بنواحي المدية، فكان في الأفواج الأولى التي نشرت الثورة في منطقة المدية وضواحيها. ترقى سي لخضر بورقعة في عدة مسؤوليات، كمسؤول الكتيبة الزوبيرية المعروفة نظرا لتكونه العسكري التي قامت بعدة عمليات بطولية ضد الجيش الفرنسي”.

وإليكم النص الكامل للبيان:

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره