fbpx

الروائي محمد أيمن حمادي : نقص الدعم وشح المشهد الثقافي بأقصى الجنوب يؤرق المواهب الشبانية

سيكون حاضرا خلال سيلا 2019

سيكون الروائي الشاب، محمد أيمن حمادي،  حاضرا بالطبعة 24 لمعرض الجزائر الدولي للكتاب، سيلا 2019، وذلك من خلال رواية  “مريم عبرات الموت ” والتي تعد الجزء الثاني لروايته “لم أك بغيا”.

وأوضح محمد أيمن في حديثه  لأخبار دزاير :” أن غياب دور النشر و شح المشهد الثقافي يؤرق المواهب الشبانية التي يزخر بها الجنوب الكبير في شتى المجالات، ناهيك عن التهميش الاعلامي نظرا لشساعة المنطقة وبعدها عن مركز الثقل الإعلامي لشتى وسائل الإعلام العمومية و الخاصة”.

ويرى محمد أيمن أن المعارض الدولية و الوطنية وكذا المناسبات الثقافية تلعب دورا كبيرا في تحفيز و تشجيع المواهب على الاستمرارية في العطاء فضلا عن الاحتكاك مع كبار الكتاب والمثقفين.

وفي ذات السياق، دعا الروائي محمد أيمن المواهب الشبانية إلى ضرورة استغلال منصات التواصل الاجتماعي، التي يوفرها الإعلام الجديد، من أجل الاحتكاك و نسج علاقات مع مختلف الفاعلين في الحقل الأدبي عبر شتى المنتديات و الصفحات المتخصصة.

وكان محمد أيمن، ابن مدينة برج عمر إدريس بولاية اليزي، قد شارك العام الماضي باعتباره أصغر روائي في الطبعة 23 لصالون الجزائر  الدولي للكتاب، سيلا 2018، حيث حظي بتكريم من طرف وزير الثقافة آنذاك، عز الدين ميهوبي، كما نال لقب سفير الأدب المدرسي الجزائري أثناء تكريمه من قبل وزيرة التربية الوطنية السابقة، نورية بن غبريط.

وتجدر الإشارة بأن جمهور سيلا 2019، سيكون على موعد مع الكاتب، يوم الفاتح من نوفمبر، من أجل البيع بالتوقيع لروايته “مريم عبرات الموت”  وذلك بجناح المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية.

أخبار دزاير: إبراهيم بودة

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره