العقيد مصطفى لهبيري يجري حركة واسعة في صفوف رؤساء أمن الولايات

أجرى العقيد مصطفى لهبيري المدير العام للأمن الوطني حركة في صفوف رؤساء أمن الولايات، حيث تم انهاء مهام رؤساء أمن ولايات باتنة، عنابة، الوادي، عين تيموشنت، وبسكرة.

كما تم في ذات الحركة تحويل رئيس أمن ولاية الشلف إلى ولاية سعيدة، وتحويل رئيس أمن ولاية قسنطينة إلى ولاية الشلف، بالإضافة لتحويل رئيس أمن ولاية بشار نحو ولاية أم البواقي، وتحويل رئيس أمن ولاية ميلة نحو ولاية بجاية، وتحويل رئيس أمن ولاية البويرة نحو ولاية عنابة، ورئيس أمن ولاية تمنراست نحو ولاية البيض.

وأضاف المصدر أنه تم تحويل رئيس امن ولاية سكيكدة نحو ولاية تمنراست، وتحويل رئيس أمن ولاية البيض نحو ولاية سكيكدة، وكذا تحويل رئيس أمن ولاية جيجل إلى تلمسان، وتحويل رئيس أمن ولاية سيدي بلعباس إلى غليزان، ناهيك عن تحويل رئيس أمن ولاية قالمة إلى ميلة، وتحويل رئيس أمن بومرداس إلى ولاية قسنطينة.

هذا وقام العقيد لهبيري بتعيين رؤساء أمن جدد وذلك بولايات بشار، باتنة، بسكرة، البويرة، جيجل، بومرداس، بالإضافة إلى ولايات سيدي بلعباس، قالمة، الوادي، عين تيموشنت، ووهران.

أخبار دزاير: هشام.ق

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره