المعارض ” محمد العربي زيتوت يكشف عن سر خطير يتعلق بالمسيرات السلمية !!

كشف القيادي في حركة ” رشاد” المعارض محمد العربي زيتوت في تغريدة له عن المحركين الحقيقيين للمسيرات السلمية التي انطلقت يوم 22 فيفري الفارط، حيث أوضح أن ” الانتفاضة ماضية تحقق أهدافها بإذن الله، وهي في الوقت الراهن لا تحتاج لقيادة معلنة”.

وفي تحول أثار عديد التساؤلات أكد المعارض محمد العربي زيتوت ” يكفي أن هناك قيادة غير معلنة تقوم بعمل رائع أبهرت العالم، وسيظل الأمر كذلك لبعض الوقت”، مشددا ” في الوقت المناسب سيعرف العالم من كان المحركون الحقيقيون للانتفاضة المباركة”.

كما أشاد محمد العربي زيتوت بانضمام شرطي إلى المحتجين بولاية بجاية ” أحرار من الشرطة ينظمون لمظاهرات الشعب…”، وهو ما أثار حالة من الاستنكار في أوسط عدد من المواطنين، والذين شددوا على أن الشرطي مكانه في حماية المسيرات السلمية لا الانضمام إليهم. فيما كان محمد العربي زيتوت من الداعين لعصيان مدني في الجزائر، إلا أنه تراجع بعد ذلك نتيجة الرفض الشعبي.

وللإشارة، فإن محمد العربي زيتوت من المعارضين المتواجدين بلندن، وهو يقوم منذ فترة بشحن المواطنين، وكان من دعاة ” ربيع الثورات ” في الجزائر، ليبقى متمسكا بـ ” إسقاط النظام ” في الجزائر هذه الأيام عبر فيديوهات مباشرة.

أخبار دزاير: ياسين. ص

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره