الموس وصل للعظم، بقلم: موهوب رفيق

آخر شخص قال للجزائريين “الموس وصل للعظم” يوجد حاليا في زنزانة انفرادية في سجن الحراش يضرب “السوبة” مع “الزوالي” .. ورغم هذا الواقع يبدو ان الموس لايزال يفعل مفعوله في القضاة بحسب تصريح النقيب يسعد مبروك.

وسئل مرة اويحيى عن بوتفليقة فقال عنه أنه رجل ” مرحي” من الجهتين …فأدخل البلاد في حيط لازلنا بعد أشهر من الحراك لم نخرج منه .

ويبدو أيضا ان موس علية القوم يختلف تماما عن موس الزوالي المذبوح في المولود وعاشوراء وفي كل المواسم ، فالشعب المغبون يذبح في قوائم السكن التي كانت ولا تزال تضبط بمنطق بني عميس ، ويذبح في قوائم التوظيف التي لاتزال تضبط بمنطق خطوط الطول والعرض والتاء المزبوطة والجهة وطبعا مدام دليلة هي اللاعب الأساسي. والشعب.. عايش بين” مسلوخ ” و”مذبوح” و”مهبول” لم يدفع “كواغطو” الى مصلحة القوى العقلية.

البومباردي : أولاد خيرة يسالو عليك

بقلم: موهوب رفيق

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره