امبراطورية ” الشروق ” تتهاوى وعلي فوضيل يفتح المجال أمام الصحفيين والموظفين للاستقالة !

فتح اليوم الرئيس المدير العام لمجمع الشروق علي فوضيل المجال أمام صحفيي وموظفي القناة للاستقالة إذا لم يستطيعوا مواجهة الأزمة المالية الحادة التي حلت بالمجمع منذ فترة.

وأفادت معلومات حصلت عليها ” أخبار دزاير ” أن ” علي فوضيل ” وخلال اجتماع جمعه بقاعة لم تكن كافية لجميع منتسبي القناة صارح الحضور أن المجمع يمر بمرحلة صعبة جدا، عقدت دفع رواتب الصحفيين والموظفين، حيث وعد بدفع الرواتب المتأخرة منذ أربعة أشهر مع نهاية هذا الشهر، مع إمكانية دفع الرواتب المتأخرة تدريجيا كل شهر في حال توفر الموارد المالية الناتجة عن الإشهار، مضيفا أنه لن يجبر أحدا على البقاء في ظل الظروف القاسية التي تمر بها القناة.

ووفق المعلومات، فإن القناة تعرف نزيفا حادا في الطاقم الصحفي والموظفين، حيث اختار عدد منهم قناتي الجزائرية 1، ونيميديا نيوز، ووكالة الأنباء الجزائرية، في حين من المتوقع أن يقدم عدد من منتسبي القناة استقالاتهم والالتحاق بمؤسسات إعلامية أخرى نتيجة الوضعية الصعبة والمعقدة. فهل هي بداية سقوط امبراطورية ” الشروق ” التي راهنت قبل سنوات على ربيع الثورات لاستعادة مجدها من جديد موازاة مع المنافسة الشرسة بينها وبين بعض القنوات الجزائرية تمكنت من فرض برامجها على المشاهد بقوة ؟

أخبار دزاير: فتحي. ب

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره