انفجار قوي قرب السفارة الأمريكية وسط بغداد بالعراق

أفادت مصادر إعلامية، بأن قذيفة سقطت في المنطقة الخضراء بالقرب من السفارة الأمريكية وسط بغداد، وأنه حتى الآن لم تسجل أي إصابات، حيث أغلق الطريق المؤدي إلى السفارة الأمريكية بعد سقوط القذيفة.

هذا، وأضافت ذات المصادر أن قذيفة ثانية سقطت في المربع الرئاسي بمنطقة الجادرية في العاصمة بغداد، وأن المربع الرئاسي يضم قصر السلام حيث مقر إقامة رئيس الجمهورية برهم صالح، ومقر إقامة زعيم “تيار الحكمة” المعارض عمار الحكيم وعدد كبير من السياسيين.

وشن الطيران الأمريكي فجر اليوم السبت غارة على سيارتين لطبابة الحشد الشعبي قرب ملعب التاجي شمال العاصمة العراقية بغداد، موقعا 6 قتلى وعددا من الجرحى حسب التلفزيون العراقي.

وأعلن التلفزيون الرسمي أنه “تم استهداف آليات تضم قادة في “الحشد الشعبي” في التاجي شمال بغداد”، كما تحدث التلفزيون العراقي عن “ضربة جوية ثانية ضد أهداف للحشد الشعبي في بغداد”، لكن الحشد الشعبي نفى أن تكون الغارة قد استهدفت القادة الذين تم تداول أسمائهم وهم شبل الزيدي، وحامد الجزائري، ورائد الكروي.

وتأتي هذه التطورات بعد اغتيال نائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي” أبو مهدي المهندس، وقائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، فجر الجمعة بقصف صاروخي أمريكي على موكبهما قرب مطار بغداد الدولي.

أخبار دزاير: هشام.ق

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره