بالصور: قايد صالح يتابع تمرينا تجريبيا لطائرات بدون طيار جزائرية الصنع بحاسي بحبح

أشرف اليوم الفريق أحمد ڤايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي على تنفيذ تمرين تجريبي لاستعراض طائرات بدون طيار  بالناحية العسكرية الأولى.

وقد استمع الفريق أحمد قايد صالح رفقة اللواء عبد الحميد غريس، الأمين العام لوزارة الدفاع الوطني، واللواء حميد بومعيزة، قائد القوات الجوية لعروض تفصيلية حول سير التمرين ومختلف مراحله بالميدان المركزي للجو بحاسي بحبح، ليتابع بعدها مختلف أطوار تنفيذ التمرين بدءا من عملية الاستطلاع الجوي إلى تنفيذ الرمايات، وفق ما جاء في بيان عن وزارة الدفاع الوطني.

وأوضح البيان أن ” هذه الطائرات بدون طيار تم تصنيعها بالجزائر من قبل مهندسين وتقنيين وإطارات من الجيش الوطني الشعبي، واختير لها اسمي “الجزائر 54″ و”الجزائر 55″، تيمنا بهاتين المحطتين التاريخيتين البارزتين في مسار الثورة التحريرية المباركة”، وأضاف البيان أن هذا التمرين التجريبي يأتي ” بغرض اختبار القدرات العملياتية لهذه الطائرات في مجال الاستطلاع الجوي. كما أن تنفيذ هذا التمرين الاستعراضي لمنظومات الطائرات بدون طيار، الثاني من نوعه بعد ذلك الذي تم تنفيذه نهاية شهر أكتوبر الماضي، يؤكد حرص القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي على المسايرة الفاعلة للتطور التكنولوجي الكبير الذي يشهده الميدان العسكري، لاسيما في مجال الطائرات بدون طيار، التي أصبحت أحد أهم الوسائل التكنولوجية الحديثة التي أثبتت نجاعتها في الميدان، في مختلف أشكال العمليات لاسيما المراقبة الجوية المستمرة والبث الآني لمعلومات الاستطلاع”.

وأشار البيان إلى أن هذا التمرين يعد ” بمثابة الاختبار الحقيقي والميداني لمدى الانسجام العملياتي والتنسيق بين كل من الطائرات دون طيار وبقية الوسائل التي تقوم بتنفيذ مهامها وفقا لما تتلقاه من معلومات استطلاعية دقيقة”.

أخبار دزاير: فتحي. ب

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره