تأسيس اللجنة الوطنية للمعطلين عن العمل بعد ارتفاع مؤشرات البطالة

أعلنت الكنفدرالية النقابية للقوى المنتجة في بيان لها يوم أمس عن ” تأسيسها اللجنة الوطنية للمعطلين عن العمل CNC ، ستكون مهمتها الأولى تنظيم الشباب الجزائري البطال قصد الضغط و إنهاء سياسة التشغيل العرجاء التي تنتهجها الحكومة منذ سنوات”.

وأوضح البيان القرار جاء بعد التشاور مع مجموعة من شباب الكوادر الجزائرية المعطلة عن العمل المشاركين من مختلف ولايات الوطن، مضيفا ” إن سياسة التشغيل في الجزائر أخذت منعرجا خطيرا و ذلك بإرتفاع نسبة البطالة عاليا خلال العشرية الأخيرة أنتجت العديد من الظواهر الإجتماعية التي لم نكن نعرفها سابقا كظاهرة الإنتحار “.

وتابع البيان أن ” إرتفاع نسب البطالة لم يؤثر سلبيا فقط في الشباب البطال فحتى العمال في كل القطاعات أصبحوا أكثر رعب من البطالين نفسهم من شبح البطالة خصوصا مع رواج التسريح التعسفي بسبب المطلبية أو النشاط النقابي وسط المستخدمين في ظل تشجيع و تحفيز التسريح بسبب الإنتماءات النقابية من طرف الحكومة”.

وأوضح البيان استنادا إلى ” دراسة قامت بها الكنفدرالية النقابية للقوى المنتجة وسط العمال و الموظفين من كل الأصناف بما فيها الفنانين و الصحفيين خلصت إلى أن 90 % من العمال يخافون الإنخراط في منظمات نقابية مطلبية مستقلة بسبب التسريح التعسفي و نقص التضامن العمالي”.

أخبار دزاير: عيسى. ض

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره