fbpx

زحف الرمال يعمق من معاناة مستعملي طريق ” البنود ” بالبيض الرابط بولاية أدرار

أصبحت المعاناة واضحة أمام مستعملي الطريق الرابط بين مدينة البنود بولاية البيض  والطريق الرابط بولاية ادرار جراء تزايد ظاهرة زحف الرمال على الطريق مما عرقل وعمق معاناة أصحاب المركبات في التنقل أمام الكثبان الرملية التي  تشكلت في المسلك بالرغم من تدخل  مصالح مديرية الأشغال العمومية وإزالة كل مرة تلك الرمال، لكن تعذر عليها الحد من الظاهرة على مسافة 250 كلم هذا الوضع تسبب في حوادث مرور صعبة ومميتة وبات من الضروري انجاز حواجز على حافة المسلك  تقليديا ما يعرف “بإفراق” كحل أولي للحد من زحف الرمال المتزايدة خاصة في فترة تشهد المنطقة العواصف الرملية.

كما يعاني أيضا مستعملو هذا الطريق من غياب محطات الخدمات وغياب شبكة الهاتف النقال، مما أثر بشكل سلبي وعمق المعاناة لمستعملي هذا الطريق، أين أصبح يناشد مستعملي الطريق  السلطات المعنية  بضرورة الاهتمام بهذا الطريق خاصة من حيث الصيانة الدورية في نزع الرمال مع القيام بانجاز مصدات لوقفها ووضع إشارات مرورية تحذيرية، لأن هذا الطريق يعتبر مكسب في فك العزلة وتقريب المسافات بين الشمال والجنوب.

أخبار دزاير: عبد الهادي . ب

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره