عودة قوية لعبد العزبز بلخادم من بوابة حزب جبهة التحرير الوطني

صنع أمس الأمين العام الأسبق عبد العزيز بلخادم  الحدث، حين ظهر من جديد خلال لقاء جمعه بالمنسق العام لهيئة تسيير حزب الأفلان النائب معاذ بوشارب بمقر الحزب، في إطار الاجتماعات التي تستهدف لم شمل الفرقاء الأفلانيين من جديد، حيث ثمّن  عبد العزيز بلخادم هذه الخطوة من أجل بناء الحزب من جديد، خصوصا وأن الأدوات متوفرة.

وشدد عبد العزيز بلخادم على ضرورة إخلاء الحزب من الدخلاء، والقضاء على الفساد وظاهرة شراء القيم والذمم، مؤكدا أن الجزائر من مصلحتها أن تعود الجبهة إلى أبنائها وبريقها، وذلك عبر الانتخاب السري من أمين القسمة إلى أكبر قيادي.

وتوجهت الأنظار إلى العودة القوية لرئيس الحكومة الأسبق عبد العزيز بلخادم إلى الواجهة السياسية من جديد، خصوصا وأنه يعد من الأرقام الصعبة في أوساط الحزب العتيد.

أخبار دزاير: عيسى. ض 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره