” فتيحة مواسة ” تمثل المرأة الجزائرية وتلاقي الرئيس مادورو بكاراكاس بفنزويلا

شاركت الأمينة الوطنية والقيادية باتحاد النساء الجزائريات السيدة فتيحة مواسة في مؤتمر النساء الناشطات بالعاصمة الفنزويلية كاراكاس، وقدمت فتيحة مواسة القيادية باتحاد النساء والناشطة الجمعوية في مجالات التطوع والعمل البيئي ومؤسسة منظمة نيلسون مانديلا لحوار الثقافات وعضو المجلس الوطني لأبناء المجاهدين ، ورقة طريق حول النشاط الرائد للمرأة الجزائرية بالمجتمع المدني في مجالات التعليم ومحاربة الأمية في الأرياف والمدن، إلى جانب تكريمها للعمل الثقافي والتربوي وخاصة نضالات المرأة في التطور الاقتصادي عبر مختلف المراحل أيضا، كما تناول المتدخلون آفاق دور المرأة في التنمية المستدامة لدول عدم الانحياز.

وقدمت فتيحة مواسة التي تعتبر من سليلات الجيل الذهبي للتلفزيون الجزائري ، عربون محبة في ” سنة العيش بسلام ” التي أقرتها هيئة الأمم  المتحدة بمبادرة من الجزائر، حيث كافحت لإرسال صورة الأمل الجزائري أيام العشرية السوداء وسنين الجمر، حيث قدمت رسالة شكر وتقدير إلى الشعب الفنزويلي الصديق منذ ثورة التحرير المظفرة بحضور الرئيس “نيكولا مادورو” ، في المؤتمر الذي حضر ختام فعالياته عدد من رموز التحدي النسوي في أمريكا الجنوبية ودول العالم من المكسيك وروسيا وكوبا والبرازيل واسبانيا وممثلي دول افريقية..

في الأخير، نوه المشاركون بضرورة خلق منطقة تبادل حر لفعاليات المجتمع المدني وتكريس العمل الجواري لتفعيل دور الحراك النسوي ومنظمات غير حكومية تدافع عن قيم الأمم بكل صدق وتحارب الامبريالية والعولمة المقنعة بأهدافها التي تسعى لتكسير أمن واستقرار البلدان والشعوب الأصيلة والمرابطة على قيم الحرية والسلام.

مراسلة خاصة: بلال لوراري

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره