أخبار الجزائرأخبار عاجلةأخبار مميزة

فيما نفى وزير الفلاحة إعادة أي منتوجات فلاحية مصدرة : شكيب خليل يحذر من تأثير هذه القضية على سمعة الجزائر العالمية

خلّف رفض بعض الدول للمنتوجات الفلاحية الجزائرية، وبالأخص بكل من كندا ، قطر ، فرنسا وروسيا استياء واسعا من طرف االمواطنين، خصوصا بعد أن بررت هذه الدول سبب الرفض بعدم مطابقة المنتوجات الجزائرية للمعايير الاقتصادية الدولية المعمول بها، نتيجة احتوائها على مواد كيمياوية.

ومن جهته، أكد رئيس الجمعية الوطنية للمصدرين الجزائريين علي باي ناصري هذه المعلومات في تصريح صحفي أن بعض الدول وهي فرنسا، كندا، روسيا وقطر قد منعت دخول التمور والبطاطا وعدد من المنتجات الفلاحية الجزائري، مشددا على أن روسيا فضلت إعادة إرسالها إلى الجزائر.

ومن جهته، نفى عبد القادر بوعزقي وزير الفلاحة والتنمية الريفية  والصيد البحري هذا اليوم خلال زيارة عمل إلى ولاية الجلفة أن تكون أي دولة قد رفضت المنتوجات الفلاحية الجزائرية، مؤكدا أن الوزارة فتحت تحقيقا في هذه القضية ولم تكشف عن إعادة أي منتوجات فلاحية تم تصديرها، فيما شدد وزير التجارة السعيد جلاب على قتح تحقيق موسع في هذه القضية.

وأمام هذا الجدل الذي رافق هذه القضية، والتي تم تناولها إعلاميا على نطاق واسع، حذر  الوزير الأسبق للطاقة والمناجم الدكتور شكيب خليل على تأثير مثل هذه القضايا على سمعة الجزائر ومكانتها الاقتصادية دوليا، وأوضح في تصريح لأخبار دزاير ” لطالما تكلمنا على تطبيق المعايير الدولية في المواد والمنتوجات والخدمات وطنيا كي نتمكن من تصديرها إلى الدول الأخرى”، مضيفا أن ” ما جرى في هذه القضية ستكون له انعاسات سلبية على سمعة الجزائر في سياستها لتنويع الاقتصاد ”

أخبار دزاير: عبد القادر. ب

الوسوم

أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.