fbpx

كشف عن اتفاقية مع وزارة الصحة لتكوين أعوان الشرطة : وزير الداخلية يعاين عدة مشاريع بغرداية

كشف اليوم وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية صلاح الدين دحمون خلال زيارته رفقة المدير العام للأمن الوطني إلى ولاية غرداية عن  “مهام جديدة ستضطلع بها قوات الشرطة من خلال مرافقة المواطنين في المجال الصحي عبر تقديم الإسعافات الأولية”، وأشار إلى توقيع اتفاقية مع وزارة الصحة ووزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، يوم 30 جويلية 2019 بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 57 لتأسيس الشرطة الجزائرية التي تقضي بتكوين أعوان الشرطة وتوفير العتاد الضروري لذلك بهدف تكوين أفراد الشرطة في مجال تقديم الإسعافات الأولية”، على اعتبار أن مصالح الشرطة “هي أول من يصل إلى أماكن الحوادث والكوارث الطبيعية وبإمكانها إنقاذ العديد من الأرواح”.       كما ركز وزير الداخلية والجماعات المحلية على ضرورة تحسين استقبال المواطنين بالمقرات الأمنية، وأوضح أن قطاعه “يعمل وفق طريقة جديدة بالتعامل مع المواطن عن طريق استحداث استبيانات لتقييم الخدمة المقدمة والحصول على المعلومات في وقتها ومواكبة مختلف المطالب وتحسين الخدمة العمومية”.

ومن بين الاستبيانات التي تحدث عنها تلك المتعلقة بموسم الاصطياف، حيث شملت 30 ألف مواطن، إلى جانب توزيع استبيان آخر على الحجاج يستهدف تحسين الخدمات المقدمة خلال موسم الحج، في انتظار توزيع استبيان آخر لفائدة أولياء التلاميذ بهدف تحسين مستوى التسيير بالمدارس.

وقد دشن وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية صلاح الدين دحمون، رفقة المدير العام للأمن الوطني السيد عبد القادر قارة بوهدبة مرافق شرطية وهياكل اجتماعية تابعة لها، بحضور والي ولاية غرداية عز الدين مشري والسلطات المحلية، المدنية والعسكرية وأعضاء المجتمع المدني بالولاية، حيث استهل الزيارة بتدشين أمن دائرة المنصورة تلاها تدشين أمن دائرتي زلفانة وبونورة، المهيأة بمختلف المرافق الاجتماعية على غرار السكنات الوظيفية ومراقد العزاب.

وقد أشاد وزير الداخلية والجماعات المحلية بظروف الاستقبال بالهياكل الشرطية “من خلال الاستبيان المعتمد فيها، وهو عبارة عن استمارة موضوعة تحت تصرف المواطن بقاعات الانتظار يدون فيها اقتراحاته وملاحظاته للأخذ بها في مسار تقييم نوعية الخدمة المقدمة  لهم، داعيا إلى ضرورة تعزيز العمل الجواري تجاه المواطن، مع احترام قرينة البراءة واحترام المواطن وصون كرامته خاصة أثناء إجراء الوضع تحت النظر.

وقد أوصى وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية بضرورة إدراج تجهيز أمن الدوائر الجديدة والمقرات الشرطية الأخرى بالولاية بالطاقة الشمسية، تنفيذا لبرنامج الحكومة الهادف إلى تجهيز المنشآت العمومية والإنارة العمومية بالطاقة الشمسية من أجل تخفيض فاتورة استهلاك الكهرباء.

كما تفقد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية رفقة المدير العام للأمن الوطني، مشروع مستشفى مختص في الأمراض العقلية (في طور التجهيز) واطلع على نسبة إنجاز مشروع مستشفى بطاقة 240 سرير، كما زار وحدة البحث التطبيقي في الطاقات المتجددة التابعة لمركز تطوير الطاقات المتجددة وكذا مشروع إنجاز القطب الجامعي الجديد 2000 مقعد بيداغوجي بالمنطقة العلمية بدائرة بونورة،ومشاريع سكنية بولاية غرداية.

أخبار دزاير: ياسين. ص

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره