fbpx

مئات النقابيين في وقفة احتجاجية مطالبين بالرحيل الفوري لسيدي السعيد

احتج اليوم مئات النقابيين أمام مقر المركزية النقابية بساحة أول ماي بالعاصمة، مطالبين بالرحيل الفوري للأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين ” عبد المجيد سيدي السعيد “، حيث ردد المحتجون عدة شعارات تركزت جميعها بالتعجيل في تحييده من رئاسة هذه النقابة العمالية.

وقد عرف مقر الاتحاد العام للعمال الجزائريين منذ بداية الحراك الشعبي تنظيم عدة وقفات احتجاجية من طرف النقابيين للمطالبة برحيل عبد المجيد سيدي السعيد، الذي تحول إلى ” امبراطور”، حسب البعض، خصوصا وأنه لم يتخل عن رئاسة هذا التنظيم النقابي منذ سنة 1997، كما كان من أكبر الداعمين للعهدة الخامسة، في وقت تزايدت التساؤلات عن وضع سيدي السعيد من فتح ملفات الفساد التي مست عددا من الرؤوس المالية، السياسية وغيرها.

أخبار دزاير: عيسى. ض

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره

مباشر : أويحيى يرد على التهم الموجهة إليه من قبل القاضي