نور الدين بدوي: أتعهد أمام الشعب بمواكبة الإصلاحات والعمل على تجسيدها ميدانيا

وجّه الوزير الأول نور الدين بدوي كلمة عبر صفحته الفيسبوكية الشخصية، شكر فيها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة على ثقته، مشيرا إلى أن الجزائر تمر بمرحلة خاصة في تاريخها استجابة لتطلعات المواطنين، في جزائر جديدة عبر خارطة طريق وإصلاحات عميقة.

وكشف نور الدين بدوي أنه تعهد أمام الرئيس على العمل بجد وإخلاص من أجل مرافقة هذه الإصلاحات ومواكبتها وتجسيدها ميدانيا ..

أخبار دزاير: عيسى. ض

 

وإليكم نص كلمة الوزير الأول نور الدين بدوي:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين.

أتقدم بامتناني و فخري لفخامة رئيس الجمهورية على الثقة الغالية و الكبيرة التي حضيت بها بتعييني وزيرا أولا للجمهورية، و سأعمل جاهدا لأكون في مستواها. كما أقدم تحياتي الخاصة لمعالي السيد الوزير الأول أحمد أويحيى و أخي العزيز، و أحييه على المجهودات التي بذلها خدمة للجزائر خلال كل هاته الفترات.

إن الجزائر تعيش مرحلة خاصة في تاريخها والجزائريون ينتظرون تجسيد كل الطموحات التي عبروا عليها خلال الأيام والأسابيع الماضية والتي توجت بخارطة طريق و إصلاحات عميقة و كبيرة ستعرفها الجزائر الجديدة التي يطمح إليها الجزائريين بكل فئاتهم وخاصة الشباب.

كما تعهدت بالأمس خلال لقائي مع رئيس الجمهورية على العمل بجد واخلاص من أجل مرافقة ومواكبة هذه الإصلاحات والعمل على تجسيدها ميدانيا، أتعهد أمام الشعب الجزائري على أن أكون ليل نهار في الاستماع إليهم وخدمتهم والتقرب منهم خاصة من خلال النداءات التي استمعنا اليها خلال الأسابيع الماضية، باعتبار الشعب الجزائري قوة اقتراح ستعمل الحكومة على تجسيد اقتراحاته ميدانيا بمعية الطاقم الذي سيرافقني في هذه المهمة الصعبة وهذه المسؤولية التي اعتبرها تكليفا.

فالالتفاف حول هذه الطموحات ضروري اليوم ،والوقت والثقة ضروريان لتجسيد كل هذه الطموحات التي ينتظرها الشعب الجزائري.

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره