هذه تفاصيل الطبعة الـ 12 للمهرجان الوطني للمسرح الجهوي الفكاهي بالمدية

تحضيرا للمهرجان الوطني للمسرح الفكاهي بالمدية، عقد مؤخرا محافظه الأستاذ سعيد بن زرقة ندوة صحفية بدار الثقافة “حسان الحسني” أعلن خلالها عن البرنامج الرسمي لفعاليات الطبعة الثانية عشرة (12) للموعد الثقافي من سنة 2018، ” حيث استهل تصريحه على أنّ الحدث سينظم خلال الفترة 03-07 ديسمبر من هذه السنة والمرفوع باسم الفنان المرحوم “الطيب أبي الحسن”، موضحا على أنّ مع عمر الطبعة سيتنافس فيها سبعة (07) مسرحيات من أصل تسعة عشر (19) عرضا قدّم ترشحه من طرف مسارح جهوية وفرق مسرحية لجمعيات وتعاونيات من 19 ولاية”، وفق بيان صادر عن لجنة الإعلام والاتصال.

وأوضح البيان أن ”  المهرجان منذ انطلاقه مع الطبعة الأولى سنة 2007 كان وإلى غاية اليوم ينحى بالأساس إلى ترقية الفعل المسرحي كتابة وعرضا، وذلك من خلال توفير أجواء النقاش والتنافس على العنقود الذهبي، وإلى تأسيس لجمالية مسرح فكاهي ينبع من خصوصية المتفرج والرّكح الجزائري، حيث سيمكن الفرق المتسابقة على الاحتكاك والتواصل والاستفادة من مختلف تجارب الفرجة المسرحية، وعلى الوقوف عند منابع الثّقل والضعف المتسمة بها عروضهم، يعرب في ذات السياق محافظ المهرجان على أنّ الطبعة هذه ستجدد العهد مع الكلمة الناقدة وستوظّف الكوميديا بكل أنواعها في مواجهة خطاب الأحزان والسوداوية لبعث البهجة والمتعة والفرح بين أوساط المتفرجين والمشاركين”.

وسيشهد المهرجان تنظيم ملتقى يناقش موضوع ” “مسرح الإدماج: مشروع لحلّ المشكلات النفسية والتربوية والاجتماعية”، حيث أكد محافظ المهرجان الأستاذ سعيد بن زرقة ” أنّ اختيار الموضوع يأتي لتلبية الحاجة نحو مسرح الإدماج كإستراتيجية فعالة ومخرج لحلّ بعض المشكلات التربوية والتعليمية والاجتماعية والنفسية والصحيّة، وذلك لمساعدة الأفراد ومختلف شرائح المجتمع على تحقيق الاندماج داخل الأسرة والمؤسسة والجماعة، عبر تفعيل آليات إدماج الفرد في المجموعة ضمن مشروع المجتمع، أو مشروع مؤسسة”.

وقد حمل  المهرجان الفكاهي في هذه الطبعة عدة  نشاطات موازية لصالح الطفولة من أجل غرس ثقافة المسرح لديه وصناعة متفرج الغد، إضافة إلى ”  تكريم كل من عائلة الفنان الراحل “الطيب أبي الحسن” الذي تتشرف الدورة بحمل اسمه، وعائلة فقيد البسمة الفنان الراحل “أحمد بن بوزيد” (الشيخ عطا الله)، وكل من الفنان المسرحي والسينمائي محمد زاوي، والممثل التلفزيوني والسينمائي صالح أوقروت، والمسرحي عبد الحميد رابية (حمامة المسرح)، في حين فإنّ لجنة التحكيم تتشكل من المخرج والأكاديمي أحمد خودي رئيسا، وعضوية كل من الفنان: صالح أوقروت، محمد الزاوي، هارون كيلاني والأكاديمية دليلة نوار، كما سيتم بعث ورشات منها تكوينية حول “دور النشاط المسرحي في الإدماج داخل المؤسسات المدرسية والتأهيلية” من تنشيط الدكتور يوسف مجقان، وآخر تدريبي على أدوات وكفاءات “الدراما الإذاعية” من طرف المؤلف والمسرحي حسن نذير”، حسب ما أوضحه بيان لجنة الإعلام والاتصال للمهرجان.

اخبار دزاير: ياسين. ص

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره