ورقلة: جمعية ” أنفال ” تجوب ثانويات تقرت للحد من خطر المخدرات في المؤسسات التعليمية

قامت جمعية ” أنفال” للتضامن و التكافل الاجتماعي بحر هدا الأسبوع بحملة تحسيسية جابت بها أغلب ثانويات المقاطعة الإدارية تقرت للحد من خطر التدخين و المخدرات المنتشر بين تلميذ المؤسسات التعليمية ،والدي بات يشكل خطر على مستقبل الأجيال القادم ، القافلة انطلاقاته كانت انطلاقاته من ثانوية بن ناصر بالطيبات مرورا بمؤسسة النزلة و بلدة عمر  لترسى بثانوية بن عمر النوى ببلدية سيدي سليمان.

و شهد برنامج الحملة العديد من الفقرات منها محاضرات من قبل مختصين في علم النفس الاجتماعي، حول مخاطر التدخين وكيفه العلاج منه تحت شعار “معا لمستقبل أفضل”، كما دعم اللقاء بمعرض للصور الذي عرج من خلاله على نماذج مأساوية للمدمنين وكيفية العلاج من الإدمان في هدا السن، كما لم تخل التظاهرة من جو المنافسة، حيث نظمت ذات الجمعية مسابقات فكرية والعاب تحفيزية دخل الثانويات لأضاف جو المنافسة بين التلميذ وهو ما خلف تفاعل كبير بين المتنافسين .

ومعلوم أن القافلة كانت بإشراف المديرية المنتدبة للشباب و الرياضة للمقاطعة الإدارية تقرت وبمشاركة السلطات العسكرية و المدنية حيث وزعت بعض الشهادات الشرفية على القائمين على الحدث في أخر اللقاء.

كما عبرت رئيس الجمعية السيدة ” مريم كريمة” لــ ” أخبار دزاير” عن رضاها التام عن ما تم تقديمه برغم نقص الإمكانيات وقلة الدعم من السلطات المعنية، حيث أكدت أن الجمعية تعاني من تهميش شبه كلى خاصة من السلطات البلدية ماديا ومعنويا وهو ما يظهر في عدم الاكتراث لما نقوم بها خاصة وان الجمعية قامت بحوالي 11 نشاط في أول سنة لها مند التأسيس ، في وقت أكدت أن الدعم يقوم على عاتق الأعضاء وجهات محدد فقط.

وفي الأخيرة عبرت على إصرار أعضاء الجمعية في السير في خطها التضامني  والخيري في انتظار تكاثف الجهود من اجل مجتمع واعي ونشط .

أخبار دزاير: جمال الدين بن عايشة

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره