وضعية كارثية لعائلة حاصرها العوز بحاسي بحبح ووالي الجلفة يتدخل و يتكفل بها

قام أمس أعوان الوحدة الثانوية بحاسي بحبح بالجلفة بتحويل عائلة تتكون من 11 فردا من حي 315 إلى المؤسسة الاستشفائية أحمد بوقرة، نتيجة وضعيتهم المتردية جدا، لغياب المعيل الوحيد للعائلة وهو الأب والمتواجد بالمستشفى لتلقي العلاج منذ شهر تقريبا بسبب مرض القلب.

ووفق المعلومات التي تحصلت عليها ” أخبار دزاير “، فإن 04 أطفال من بين أفراد العائلة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي تصريح لرئيس دائرة حاسي بحبح لأخبار دزاير، أكد أنه بمجرد وصول المعلومات  حول وضعية العائلة ، أمر والي الجلفة باتخاذ الإجراءات الضرورية اللازمة بالتكفل صحيا واجتماعيا بهذه العائلة، حيث تقرر منح سكن لهم، إضافة إلى تدخل مصالح مديرية النشاط الاجتماعي لتوفير مواد غذائية بالتنسيق مع الهلال الأحمر الجزائري.

وللإشارة، فقد غادر أغلب أفراد العائلة المستشفى فيما يبقى الأطفال وهم من ذوي الاحتياجات الخاصة لتلقي الرعاية الصحية اللازمة.

هذا، وقد دعا عدد من الفيسبوكيين إلى ضرورة إطلاق حملة من طرف سكان حاسي بحبح لمساعدة هذه العائلة أكثر، مؤكدين أن جيران العائلات المعوزة يتحملون جانبا من المسؤولية، في مساعدتهم وحتى إعلام الجمعيات الخيرية بوضعيتهم قصد التكفل بهم.

أخبار دزاير: عبد القادر. ب

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره