وفاة طفل وأضرار مادية معتبرة نتيجة  فيضانات طوفانية بتبسة

لقي طفل مصرعه في الفيضانات التي اجتاحت بلديات ولاية تبسة ليلة أمس وتسببت في خسائر مادية معتبرة، بعد تساقط أمطار طوفانية بلغت 50 ملم، ودامت 45 دقيقة فقط، حيث اجتاحت السيول مدينة تبسة، وجرفت معها عشرات السيارات، فيما طرح المواطنون عدم احترام المقاييس أثناء إنجاز قنوات الصرف الصحي مما زاد من الكارثة.

من جهة أخرى، أكد والي تبسة عطاء الله مولاتي في تصريح للإذاعة الوطنية أن الوضع تحت التحكم، بعد تجنيد جميع الوسائل بمشاركة عدد من الولايات المجاورة، ومن بينها سوق اهراس وخنشلة، قصد إخراج المياه وتنظيف الشوارع من الأوحال.

واعترف الوالي بوجود نقائص أثناء الإنجاز عرفته المدينة قبل سنوات، وأن مصالحه ستعمل على إنجاز دراسة جديدة لتجنب حدوث كارثة أخرى مستقبلا.

وللإشارة، فقد جندت مصالح الحماية المدنية عشرات الأعوان والمركبات لضخ المياه والمساعدة في إزالة آثار الأمطار الطوفانية.

أخبار دزاير: ياسين. ص

 

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره