fbpx

يحظى بثقة المجلس الوطني والمناضلين: نحو تزكية عز الدين ميهوبي أمينا عاما للأرندي خلفا لأويحيى

كشف بيان صادر عن المكتب الوطني لحزب التجمع الوطني الديمقراطي يوم أمس أنه ” استجابة لطلب ما يزيد عن ثلثي (2/3) أعضاء المجلس الوطني، فقد تقرر عقد دورة استثنائية للمجلس الشعبي الوطني للتجمع الوطني الديمقراطي يوم السبت 06 جويلية 2019 بالمركز الدولي للمؤتمرات بالجزائر العاصمة “، كما جدد المكتب الوطني دعم الحزب للحوار الذي دعت إليه قيادة الجيش الوطني الشعبي بضرورة انخراط الجميع في مسار تنظيم الانتخابات الرئاسية في أقرب الآجال.

ويحظى وزير الثقافة السابق عز الدين ميهوبي بقبول في أوساط أعضاء المجلس الوطني والمكتب الوطني للحزب إلى جانب المناضلين، حيث أفادت مصادر من داخل الحزب أنه مرشح بقوة لخلافة أحمد أويحيى في هذه المرحلة الحساسة.

ومعروف عن النائب السابق للحزب بين 1997 و2002 عز الدين ميهوبي ميله دوما بفسح المجال أمام الجميع دون إقصاء، وذلك عبر فتح أبواب الحزب أمام جميع الشرائح دون استثناء خصوصا الكفاءات الشبانية، مع إعادة الاعتبار للإطارات التي تم تهميشها سابقا، ومن بينهم مؤسسين لحزب التجمع الوطني الديمقراطي قصد الاستفادة من خبرات وتجارب هؤلاء في هذه المرحلة.

وشكلت علاقات عز الدين ميهوبي الجيدة مع جميع أعضاء المجلس الوطني والمكتب الوطني، وحتى مؤسسي الحزب وعدم مشاركته في المعارك التي كانت تندلع من حين لآخر داخل الحزب قوة لوزير الثقافة السابق، حيث صار يشكل رجل الإجماع الأول في صفوف حزب التجمع الوطني الديمقراطي، كما أن مواقفه الوطنية الصريحة جعلته محل ثقة الجميع.

أخبار دزاير: عيسى. ض

أترك رد

بريدك الالكتروني لا يتم نشره